يمكنك أن تختبر اهتمام الله العجيب بك

اليوم، أودّ أن أشاركك هذه المقتطفات من كتاب سيرة ذاتية كتبته منذ فترة قصيرة، والذي يُخبر هذه القصّة الاستثنائية عن خدمتنا في فرنسا، خدمة Top Chrétien، وعجائب الله الكثيرة التي أطلقت هذه الخدمة!

عند نهاية تدريبنا الرعوي الرائع في مدينة آرلز في فرنسا، قدّم لنا الراعي مغلّفًا مليئًا بالمال وقال لنا: " هذا من الرب." كان الله يعلم أنّنا بحاجة الى ذلك المبلغ!

بعد ذلك ذهبت مع زوجتي موريال الى ريف دو غيار، قرب ليون، وهناك تعلّمنا كثيرًا عن العيش بالإيمان. كان للكنيسة موارد قليلة، وبعد عدة أشهر، لم تقدر الكنيسة أن تدفع راتبنا بالكامل بسهولة. بعد أن صلّيت مع زوجتي، طلبنا منهم أن يخفّضوا راتبنا. منذ ذلك الوقت، بدأوا يدفعون لنا جزءا من الحدّ الأدنى للأجور، وأصبح الوضع أكثر صعوبة حين رُزقنا بأول طفل لنا، آمندين.

كان ذلك خطوة إيمان وتضحية بالنسبة إلينا، وكنا واثقين بأن الله سيبارك حياتنا.

أحيانًا لم يكن لدينا ما نأكله. كنا نجلس حول مائدة الطعام ونشكر الله على الطعام مع أنّه غير موجود. أكثر من مرّة، بينما كنّا نصلّي، كان يقرع رجل مجهول بابنا ويترك لنا طعامًا ثمّ يختفي!

نحن لا نأخذ لأننا غالبا لا نطلب. يقول الكتاب المقدس: "اسألوا تُعطوا." . يمكنك أن تطلب من الرب لكي يسدّ احتياجاتك. توقّع منه معجزة اليوم!


ارشيف التأملات الشهرية
آذار
نيسان
أيار
حزيران
تموز
آب
أيلول
تشرين الأول
تشرين الثاني